• ×

رئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني

قانون الخرفنة وزمنها المترامي ! لماذا يتساوى سعر نفط برنت وسعر النفط الخام مخاطر تجار السموم في الامتحانان المدرسية للطلاب

مخاطر تجار السموم في الامتحانان المدرسية للطلاب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حيث ينشط تجار السموم خلال هذه الفترة باصطياد طلاب لبيعهم الحبوب المهدئة والمخدرات التي تساعد على السهر وبحجة زيادة التحصيل الدراسي، بما يوقعهم في شباك الإدمان على المخدرات،

وأهابت الجمعية الخيرية لمكافحة التدخين «نقاء» بالطلاب والطالبات المقبلين على الاختبارات خلال الفترة المقبلة أخذ الحيطة والحذر من تعاطي أي نوع من الحبوب المهدئة أو التي تساعد على السهر بحجة زيادة التحصيل الدراسي، مبينة أن المروجين ينشطون خلال هذه الفترة ليبيعوا «وهم» زيادة التحصيل للطلاب والطالبات، ما يوقعهم في شباك إدمان المخدرات.

وكشف الأمين العام لـ «نقاء» سليمان الصبي أن المروجين ينتظرون موسم الاختبارات لإيقاع الطلاب والطالبات في شباك الإدمان وينشطون من أجل ذلك، وبين الدكتور أحمد يوسف استشاري أعصاب قائلا: في حال استمرّ تعاطي أي شخص حبوب الكبتاجون بكميات كبيرة ولفترة طويلة، تحدث لديه مضاعفات خطيرة تصل إلى الهلوسة. كما قد يحدث عدم انتظام في نبضات القلب، ما يؤدّي إلى أزمة قلبية، ونزيف في الدماغ، وفي بعض الحالات للوفاة.

وحذَّر خطباء جوامع في الأحساء الجمعة الماضية، طلاب وطالبات المدارس من خطر الوقوع في براثن المنبِّهات والمستحضرات مجهولة المصدر، التي عادة يستخدمها الطلبة مع قرب فترة الاختبارات النهائية، منوهين الى مخاطرها.

مخدرات الشرقية : «هناك برنامج منظم للمحاضرات والمعارض يقام في مدارس المنطقة بشكل يومي بالتنسيق مع المسؤولين في التربية لايضاح الخطر الداهم للمخدرات وأخطارها ومواجهة ما يبثه مروجو المخدرات من أكاذيب حول حبوب الكبتاجون.من جانبه قال مدير مكافحة المخدرات بالمنطقة الشرقية العميد عبد الله بن عبد الرحمن الجميل: ضمن خطط المديرية التركيز على الجوانب التوعوية الوقائية لحماية المجتمع من آفة المخدرات من خلال العمل على عدة برامج أبرزها برنامج صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد آل سعود للوقاية المجتمعية،

وأضاف بقوله: ويأتي ضمن هذه البنود أول مراكز توعوية على مستوى العالم سيتم إنشاؤها في المنطقة كان أولها مركز الأمير محمد بن فهد للوقاية المجتمعية، وجار العمل حالياً على وضع حجر الأساس لمركزي حاضرة الدمام وحفر الباطن.

ومازال العمل جاريا على تنفيذ بقية المراكز في المنطقة.

وحول البرامج التي تم تنفيذها للطلاب والطالبات مع بدء الاختبارات، قال: «هناك برنامج منظم للمحاضرات والمعارض يقام في مدارس المنطقة بشكل يومي بالتنسيق مع المسؤولين في التربية لايضاح الخطر الداهم للمخدرات وأخطارها ومواجهة ما يبثه مروجو المخدرات من أكاذيب حول حبوب الكبتاجون

بواسطة : حزم
 0  0  582
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر