• ×

رئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني

حفل جائزة جازان للتفوق والإبداع 1437هـ، 2016م، " 39 " فائزاً وفائزة في فروع الجائزة الثامنة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أمير منطقة جازان يرعى حفل جائزة جازان للتفوق والإبداع
جيزان 18 ربيع الأول 1437 هـ الموافق 29 ديسمبر 2015 م واس
رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان رئيس مجلس إدارة جائزة جازان للتفوق والإبداع مساء اليوم، حفل تسليم جائزة جازان للتفوق والإبداع في دورتها العاشرة، وذلك بفندق راديسون بلو في مدينة جيزان.
وبدئ الحفل الخطابي المقام بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم , ثم ألقى أمين عام الجائزة الدكتور حسن بن حجاب الحازمي كلمة أشاد فيها برعاية سمو أمير منطقة جازان لحفل الجائزة في عامها الحالي , موضحاً أن الجائزة تأتي في دورتها الحالية وهي تحمل اسمها الجديد بعد أن أعلن سمو أمير منطقة جازان عن تغير مسماها في الحفل الختامي للدورة التاسعة من " جائزة الأمير محمد بن ناصر للتفوق والابداع " إلى " جائزة جازان للتفوق والإبداع " , منوها بدعم سمو أمير منطقة جازان ورعايته ومتابعته الحثيثة للجائزة.
وأشار الدكتور الحازمي إلى أن عدد المحتفى بهم للعام الحالي بلغ " 39 " فائزاً وفائزة في فروع الجائزة الثامنة التي تضم حفظ القرآن الكريم والسنة النبوية, والأداء المميز, والتفوق الدراسي, والإبداع الأدبي والفني, والشخصية الثقافية والعلمية, والبحث العلمي، وفرع الابتكارات وريادة الأعمال, وفرع حماية البيئة، مؤكداً أن الجائزة تعد دافعاً ومحفزا لحفظة كتاب الله وسنة نبيه الكريم والمتفوقين دراسياً ومهنياً والباحثين علمياً وأكاديمياً والمتميزين في الأداء الوظيفي والإعلامي والمبدعين أدبياً وفنياً مع تتويج الشخصية الثقافية المتفوقة على مستوى المنطقة.
بعدها ألقى الأديب إبراهيم بن عبدالله مفتاح كلمة المكرمين ، أكد فيها أن هذه الجائزة تأتي في إطار مفهوم التنمية المستدامة الذي يسعى سمو أمير المنطقة لتطبيقه , عاداً الجائزة واحدة من عوامل النجاح والإنجاز التنموي ودعم المتفوقين وتحفيز أقرانهم من أفراد المجتمع.
وأفاد أن القيمة الحضارية والأدبية والثقافية والعلمية للجائزة ودورها الريادي شمولها للعديد من المجالات الحيوية , مثمنا تميز الجائزة في العديد من الفروع ومنها حفظ كتاب الله الكريم والسنة النبوية وحماية البيئة وغيرها من فروع الجائزة.
وأشار إلى أن التفوق في أي مجال والحصول على جائزته لا يعني نهاية المطاف بل هو بداية الطريق لمزيد من التفوق ومواصلة العطاء والإبداع، مؤكدا أهمية جائزة جازان للتفوق والإبداع في تشجيع التميز في الأداء وغيرها من الفروع , حاثا الفائزين على البذل والاجتهاد لما فيه خير وفائدة هذا الوطن العزيز.
عقب ذلك ألقى الفائز بجائزة الإبداع الأدبي في مجال الشعر حسن بن عبدالله صميلي قصيدة شعرية بالمناسبة.
وفي ختام الحفل كرم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز الفائزين والفائزات بالجائزة ورؤساء الجائزة في دورتها السابقة والداعمين لها , مقدماً سموه التهنئة للفائزين بالجائزة في عامها الحالي، راجياً لهم مزيدًا من التفوق والإبداع في حياتهم العلمية والعملية لكل ما يعود بالنفع والفائدة على الجميع.
بواسطة : حزم
 0  0  216
التعليقات ( 0 )