• ×

رئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني

الأستاذ محمد بن سالم صويع الوادعي رئيساً لبلدية محافظة أحد رفيدة جائزة الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمية للترجمة 1438هـ 1439هـ ضبط مواعيد نوم الأسرة ودراسة جديدة بجامعة كيس ويسترن في كليفلاند بولاية أوهايو الأمريكية أسماء البنك العقاري الباحة الدفعة الاولى 1438هـ 2017م، أسماء صندوق التنمية العقارية الباحة الدفعة الأولى 1438هـ 2017م، أسماء البنك العقاري الجوف ، القريات ، سكاكا الدفعة الاولى 1438هـ 2017م، أسماء صندوق التنمية العقارية الجوف ، القريات ، سكاكا الدفعة الأولى 1438هـ 2017م، أسماء البنك العقاري عرعر الحدود الشمالية الدفعة الاولى 1438هـ 2017م، أسماء صندوق التنمية العقارية عرعر الحدود الشمالية الدفعة الأولى 1438هـ 2017م، أسماء البنك العقاري نجران الدفعة الاولى 1438هـ 2017م، أسماء صندوق التنمية العقارية نجران الدفعة الأولى 1438هـ 2017م، أسماء البنك العقاري بيشة 1438هـ 2017م، ، أسماء صندوق التنمية العقارية بيشة منطقة عسير 1438هـ 2017م، الدفعة الاولى اسماء البنك العقاري أبها ، خميس مشيط ، محايل عسير 1438هـ 2017م، الدفعة الأولى أسماء الدفعة الأولى فيلا وزارة الاسكان من 001 الى 7953 عام 1438هـ 2017م،

اسباب ونتائج الهجرة من القرية الى المدينة

نتائج واضرار الهجرة من القرية الى المدينة

قرية في منطقة عسير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حزم صحيفة اسباب ونتائج الهجرة من القرية الى المدينة
نقص المياة الصالحة للشرب ، الخدمات الصحية والعلاجية المتقدمة ، التعليم الثانوي والجامعي ، الخلاف و المظالم والنزاع على حدود الاراضي ،
ندرة فرص العمل في القرى ،
كثرة السكان وتناقص المساحات الزراعية فالمزرعة التي كانت لشخص واحد اصبحت لعشرة أشخاص ولذلك اصبحت غير مجدية من النحاحية الاقتصادية
قلة مصادر المياة واستنزاف المياة الجوفية حتى جفت بعض الابار وتحولت الابار الاخرى الى مياة ملحية بسبب الزيادة في الري التكميلي من الآبار واصبح خطر التملح في ازدياد
ونتج عن ذلك انحسار النشاط الزراعي ،
عدم نجاح أهل القرى في تخطيط الاراضي السكنية وتوزيعها بطريقة عادلة ومنظمة بل اعتمد تخطيط الاراضي على العشوائية والطمع والقدرة المادية مما سبب الخصومات والخلافات واصبحت القرى غير قابلة لتنظيم والتخطيط وغير قابلة للسكن وعند عدم توفر السكان أصبح من يسكن القرى في عزلة عن جميع الخدمات

عدم توفر فرص العمل ومحدوديتها بسبب قلة عدد السكان في القرى

انعدام نشاطات البنوك والشركات التجارية و الاسواق والمطاعم في القرى ،
الرغبة الشديدة من الاجيال الجديدة وبعض ربات المنازل بالهجرة من القرى الى المدن بسبب توفر الخدمات في المدن مثل المخابز والمطاعم والمدارس والوظائف والدوريات الامنية ، والمستشفيات الكبرى ، والجامعات
نتائج واضرار الهجرة من القرية الى المدينة

1- الضغط الكبير على الخدمات بأنواعها في المدن للبطء الشديد في التوسعات وعدم مواكبتها لتسارع النمو السكاني للمدن ولمعدلات الهجره .
2-تزايد معدلات البطاله في المدن
3-تغير التركيبه السكانيه الديموغرافيه والاجتماعيه للمدن ونشوء تركيبات وثقافات جديده نسبيا نظرا لتلاقح العادات والتقاليد ..
4- انتعاش النشاط العقاري للمدن وبناء مدن او ضواحي جديده , الا ان المبالغه في أسعارها من قبل الملاك يستنزف مداخيل الناس المحدوده .
5- انتعاش النشاط التجاري للمدن بقدوم مستهلكين جدد .
6-تراجع الانتاج الزراعي والحيواني ..
بواسطة : حزم
 0  0  487
التعليقات ( 0 )