• ×

رئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني

دراسة علمية تحذر من سمية المشمس البرقوق ،

مادة سامة في المشمش (البرقوق )

سمية المشمش (البرقوق )

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حزم صحيفة دراسة علمية تحذر من سمية المشمس البرقوق ، مادة سامة في المشمش (البرقوق ) حذرت دراسة علمية حديثة من كثرة تناول ثمار المشمش البرقوق , مؤكدة أنها تؤدي إلى أضرار بالغة لأن بذور المشمش، واللوز النيئ أيضًا، تحتوي على مادة «أميغدالين»، amygdalin التي تتحول بعد هضمها إلى مادة سيانيد الهيدروجين السامة. تكثر في فصل الصيف الفاكهة ذات البذور الكبيرة مثل الخوخ والمشمش والبرقوق والكرز، ويجب الحذر عند تناولها فبجانب غسلها جيداً بالماء فإن بذورها تحتوي على مادة تسمى أميغدالين أو amygdalin وهي تنتج السيانيد السام! ويمكن للجسم أن يهضم جرعات صغيرة من السيانيد، ولكن الجرعات الأكبر تسبب الدوار والقيء، والتسمم بالسيانيد يؤدي إلى ارتفاع الضغط وزيادة نبضات القلب والفشل الكلوي ومن ثم الدخول في غيبوبة. كما يؤدي للإختناق الذي يسبب الوفاة. لذلك اغسلوا الفاكهة جيداً (وخصوصاً الخوخ والمشمش لأن وبرها يحفظ الكثير من الأوساخ) واحذروا من تكسير بذورها. تحوي بذور الفصيلة الوردية (اللوز المر - المشمش - الدراق - الخوخ - الكرز وغير ذلك) ونشويات جذور بعض النخليات (مانيهوت - تابيوكا) غليكوزات سيانوجينية تعدّ سامة بمقادير كبيرة ودواءً مسكناً للسعال عن طريق الفم بمقادير قليلة، إن الانسمام بالسيانيد قد يكون حاداً أو مزمناً ويؤدي حسب الحالة إلى ضعف عام وآلام رأسية وصداع وهبوط في الضغط واختلاجات عصبية قد تنتهي بالموت. أطلقت وكالة المعايير الغذائية البريطانية من أن كمية 190 غرام من بذور المشمش كافية لإنهاء حياة شخص ، يفيد موقع "هايلبراكسيس نت" الألماني المعني بالصحة بأن دراسة لهيئة سلامة الغذاء الأوروبية حذرت البالغين من استهلاك أكثر من نصف بذرة مشمش كبيرة في اليوم، بناءاً على تحليلها لمستويات السيانيد في عينة الدراسة. ووجد التحليل أن مستويات السيانيد في أجسام عينة التجربة تجاوزت الحد الآمن المسموح به، وأن ما نسبته 0.5 إلى 3.5 مليغرام من السيانيد لكل كيلوغرام من وزن الإنسان قد تكون قاتلة. وحددت لجنة تابعة للاتحاد الأوروبي النسبة الآمنة بـ20 ميكروغرام لكل كيلوغرام من وزن الإنسان. هذا وتوصل الباحثون إلى نتيجة مفادها أن على البالغ ألا يتناول أكثر من ثلاثة بذور مشمش. أما لدى الأطفال، فلا يجب أن يتجاوز ذلك نصف بذرة صغيرة ،،،،،،، Amygdalin is a cyanogenic glycoside derived from the aromatic amino acid phenylalanine. Amygdalin and prunasin are very common among plants of the Rosaceae, particularly the Prunus genus, Poaceae (grasses), Fabaceae (legumes), and in other food plants, including linseed and manioc. Sambunigrin, obtained from leaves of the elder tree (Sambucus nigra), is isomeric to prunasin.[4] Amygdalin is contained in fruit kernels, such as apricot (8%), peach (6%), bitter almond (5%), and plum (2.5%).[5] The stones are taken out of the fruit and cracked to obtain the kernels, which are dried in the sun or in ovens. The kernels are boiled in ethanol; on evaporation of the solution and the addition of diethyl ether, amygdalin is precipitated as white minute crystals. Natural amygdalin has the R configuration at the chiral phenyl center. Under mild basic conditions, this stereogenic center isomerizes; the S enantiomer is called neoamygdalin.
بواسطة : حزم
 0  0  426
التعليقات ( 0 )